لاجئون سوريون في أبخازيا يشاركون في البحث عن حطام “تو-154”


أعلن وزير حالات الطوارئ في أبخازيا ليف كفيتسينيا أن بعض اللاجئين السوريين المقيمين في هذه الجمهورية يشاركون كمتطوعين في عمليات البحث عن حطام طائرة ” تو-154″ في مياه البحر الأسود.

وتجدر الإشارة إلى أن طائرة “تو -154” تابعة لوزارة الدفاع الروسية كانت قد تحطمت وسقطت في مياه البحر الأسود، فجر الأحد 255 ديسمبر/ كانون الأول، عند ساحل منتجع سوتشي بعد  دقائق على إقلاعها من مطار المدينة.

والطائرة كانت متوجهة من موسكو إلى سوريا وتوقفت في سوتشي للتزود بالوقود وكان على متنها 92 شخصا بمن فيهم أفراد الطاقم وبعض الصحفيين من عدة قنوات تلفزيونية روسية وكذلك فرقة موسيقية عسكرية ورئيسة الصندوق الخيري “المساعدة العادلة” الناشطة الإنسانية الدكتورة يليزافيتا غلينكا. وتسبب الحادث بمقتل كل من كان على متن الطائرة.

وفي أبخازيا باشرت مجموعة من رجال الإنقاذ يوم 28 ديسمبر/ كانون الأول تضم 150 شخصا بالبحث عن بقايا الطائرة وجثث الضحايا وتشارك في العملية مروحيتان. ويشارك متطوعون من بين السكان المحليين وكذلك من اللاجئين السوريين الموجودين في الجمهورية في أعمال البحث ولكن فقط بالقرب من الشاطئ ولن يسمح لهم بالتوجه إلى عرض البحر.

وتجري عمليات البحث في منطقة غاغرا من الحدود مع روسيا.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!