كهرباء مصر تقترض 650 مليون يورو لتطوير محطتي طاقة


وقعت الشركة القابضة لكهرباء مصر (حكومية)، اليوم الأربعاء، اتفاق قرض بقيمة 650 مليون يورو (676 مليون دولار) مع بنك “بي إن بي باريبا” الفرنسي.

وقالت وزارة الاستثمار المصرية في بيان صادر اليوم، إن القرض مخصص لتمويل تطوير محطتي كهرباء أسيوط (جنوب) وغرب دمياط (شمال).

وأوضح البيان أن تمويل المشروع يتم عبر تحالف مصرفي أوروبي بقيادة بنك بي إن بي باريبا (BNP Paribas) عبر قرض طويل الأجل بضمانة وزارة المالية المصرية.

وينفذ المشروع تحالف من شركتي جنرال إلكتريك الأمريكية، وأوراسكوم للإنشاءات المصرية بنظام تسليم المفتاح خلال 3 سنوات.

وقالت وزيرة الاستثمار داليا خورشيد، وفقاً للبيان: “هذا المشروع يرسي لبنية استثمارية جاذبة في قطاع الكهرباء، ويساهم في توفير الكهرباء التي تحتاجها السوق المصرية”.

وتنفذ مصر حالياً، مشروعاً بهدف توفير احتياجات البلاد من الكهرباء، اللازمة لتهيئة بيئة استثماريه جاذبة.

وتعاني مصر من انقطاع متكرر للكهرباء خاصة في فصل الصيف، بسبب أزمة كبيرة تواجهها في توفير الغاز الطبيعي اللازم لمحطات الكهرباء.

وفي مايو/ أيار الماضي، قال وزير الكهرباء المصري محمد شاكر إن قطاع الكهرباء أنفق نحو 2.7 مليار دولار لتنفيذ الخطة العاجلة لدعم كفاءة الطاقة خلال العامين الماضيين.

كانت وزارة الكهرباء المصرية أعلنت عن تنفيذ 3 محطات عملاقة لتوليد الكهرباء، في كلٍ من بني سويف (جنوب) والبرلس (شمال) والعاصمة الإدارية الجديدة (شرق)، لإضافة 14 ألفاً و400 ميجاوات، لمواجهة أزمة الطاقة في البلاد، بتكلفة نحو 6 مليارات يورو.

وقال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في سبتمبر/ أيلول 2014، إن قطاع الكهرباء يحتاج 12 – 13 مليار دولار خلال السنوات الخمسة المقبلة لإنتاج 12000 ميجاواط من الطاقة الكهربائية.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!