الكرملين يرفض اقتراح موغيريني حول توحيد الصفوف ضد ترامب


أكد الكرملين أن موسكو مهتمة بتحسين العلاقات مع الاتحاد الاوروبي، لكنه وصف فكرة توحيد الجهود الروسية الأوروبية ضد الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، بأنها سيئة.

وقال دميتري بيسكوف الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الخميس 15 ديسمبر/كانون الأول، في معرض تعليقه على الاقتراح الذي قدمته الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني: “إننا لا نعرف بالضبط ماهي السياسية التي ستنتهجها إدارة ترامب”.

واستدرك قائلا: “لا يمكننا أن نقبل فكرة الصداقة ضد طرف آخر. مثل هذا الموقف لا يصب في مصلحتنا”.

وفي الوقت نفسه شدد بيسكوف على أن روسيا تدعو دائما إلى بناء علاقات طيبة مع الاتحاد الأوروبي، معتبرا أن تعزيز هذه العلاقات يصب في مصلحة الطرفين. وأشار إلى العديد من المجالات، التي يعد التعاون الروسي الأوروبي ضروريا فيها، ومنها محاربة الإرهاب والتغير المناخي والتحديات المعاصرة الأخرى.

وفي وقت سابق، لم تستبعد موغيريني في تصريحات لصحيفة “وول ستريت جورنال”، أن تتخذ روسيا والاتحاد الأوروبي مواقف مشتركة من العديد من المسائل الدولية، للتصدي لسياسة الإدارة الأمريكية الجديدة برئاسة دونالد ترامب.

وفي معرض تعليقها على مصير الصفقة النووية مع إيران، قالت موغيريني إن أي خطوة أمريكية نحو التراجع عن الاتفاق الذي توصلت إليها طهران والقوى الكبرى في يوليو/تموز العام 2015، ستثير استياء موسكو.

واستطردت قائلة: “إذا درسنا كل حالة على حدة، فسنجد مسائل معينة، من غير المستبعد أن تدفع المواقف منها بالأوروبيين والروس بالوقوف جنبا إلى جنب  (ضد الإدارة الأمريكية الجديدة)”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!