مفاجأة.. هكذا سيكون غالاكسي أس 8!


كرّر تقرير جديد من وكالة بلومبرغ الإخبارية نقلاً عن مصادر قالت إنها على إطلاع مباشر على المسألة ما أُشيع سابقاً أن هاتف سامسونغ المرتقب، غالاكسي إس8، سيأتي مع شاشة تغطيه بالكامل وأنها ستتخلى عن زر “الرئيسية”.

ونقلت الوكالة عن مصادر طلبت عدم الكشف عن هويتها لأن هذه التفاصيل غير معلنة، أن الشاشة عديمة الحواف ستوفر مزيداً من مساحة العرض بينما سيُدفن زر “الرئيسية” افتراضياً في الزجاج السفلي من الزجاج، وأن الهواتف الجديدة ستقدم شاشات منحنية تستخدم تقنية OLED.

وتبذل شركة سامسونغ، التي تسعى جاهدة لتجاوز أزمتها الأخيرة مع هاتفها الذكي غالاكسي نوت 7، كل الجهود المتاحة لتعود بقوة مع هاتفها الرائد غالاكسي إس8 الذي يُنتظر الإعلان عنه مطلع العام المقبل، ويُعتقد أن الشاشة عديمة الحواف ستكون التغيير الأبرز الذي يُعتقد أن الشركة ستجعله ميزة أساسية للترويج للهاتف.

ووفقًا لتقرير سابق من كوريا الجنوبية، نشره موقع “ذي إنفستور” The Investor مطلع تشرين الثاني الماضي، فقد ألمح مهندس في “سامسونغ ديسبلاي” Samsung Display، الذراع المسؤول عن صناعة الشاشات التابع للشركة، إلى أن موارد كبيرة تُنفق في سبيل تطوير مثل هذه الشاشة.

وقال بارك وون-سانغ، المهندس الرئيسي لدى “سامسونغ ديسبلاي” وقتئذ إن الشركة قد تطلق العام المقبل هاتفاً مع شاشة بدون حواف بحيث تكون نسبة المساحة التي تحتلها الشاشة على الجزء الأمامي من الهاتف أكبر من 90%.

ويشار إلى أن متوسط نسبة المساحة لشاشات الهواتف الذكية المتاحة في السوق حاليًا تقدر بـ 80%.

وأضاف وون-سانغ أنها قد ترفع هذا الرقم إلى 99% في السنوات القادمة، وهو ما يعني تقريبًا أن الشاشة ستُغطي كل زاوية وركن من الهاتف.

ومع أن سامسونغ تستهدف إطلاق غالاكسي إس8 في آذار القادم، نقلت بلومبرج عن مصادرها أنها قد تؤجل الموعد حتى شهر نيسان التالي، ذلك أن الشركة تتبنى إجراءات اختبار أكثر صرامةً في أعقاب كارثة غالاكسي نوت 7.

وتعد الأجهزة مع شاشات عديمة الحواف من أبرز اتجاهات التقنية في قطاع الهواتف الذكية، إذ بدأت كبرى الشركات في هذا المجال تخطط لتبني هذه التقنية في الجيل القادم من هواتفها الرائدة.

ويُشاع أن شركة آبل، التي تعد المنافس الأبرز لسامسونغ في سوق الهواتف الذكية، تعتزم استخدام شاشة بدون حواف في الجيل القادم من هواتف آيفون الذي يُتوقع أن يصبح أول هاتف آيفون يتبنى شاشة من نوع OLED.

وقد كانت شركة شاومي الصينية الصاعدة بقوة في سوق الهواتف الذكية سباقة إذ كشفت يوم 25 تشرين الأول الماضي عن الهاتف “مي ميكس” Mi Mix الذي جاء بشاشة كبيرة بقياس 6.44 بوصات مع زوايا مدورة ونسبة مساحة تبلغ 91.33%.

ونقلت بلومبرغ عن مصادرها أن تغييرات سامسونغ على الشاشة لن يغير من حجم الهاتف، ثم إن بعضاً من الهواتف سيستخدم معالج كوالكوم سنابدراغون 835 الجديد، بينما سوف يستخدم القسم الآخر معالج سامسونغ إكزينوس.

كما نقلت الوكالة عن أحد مصادرها أن سامسونج تدرس التخلي عن فكرة إطلاق غالاكسي إس8 مع كاميرتين خلفيتين بسبب ارتفاع تكاليف التصنيع.

يُشار إلى أن تقرير بلومبرغ يأتي بعد يومين من تقرير لموقع “سام موبايل” SamMobile المتخصص بأخبار شركة سامسونغ، ذكر فيها أن الشركة تعتزم، وعلى خطى منافستها آبل، التخلي عن منفذ سماعة الأذن مع غالاكسي إس8.

وريثما تكشف عملاقة الإلكترونيات الكورية الجنوبية عن هاتفها المرتقب، تتحدث التقارير والتسريبات التي تتعلق به أنه سيقدم ذاكرة وصول عشوائي “رام” بحجم 6 غيغابايتات، مع 256 جيغابايتًا من مساحة التخزين الداخلية.

وكانت سامسونغ أكدت مطلع تشرين الثاني الماضي أنها تعتزم إطلاق الهاتف مع مساعد رقمي يعتمد على الذكاء الاصطناعي، وذلك في إطار السباق المحموم الذي تخوضه شركات التقنية الكبرى لجعل منصات الذكاء الاصطناعي جيدة بما يكفي للسماح للمستهلكين بالتفاعل مع أجهزتهم على نحو أقرب إلى الطبيعة، وخاصة عن طريق الصوت.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!