شكري: تلقينا رؤية واضحة من ترامب عن تعامله مع تحديات المنطقة ومحاربة الإرهاب


كشف وزير الخارجية المصري سامح شكري عن تلقي بلاده رؤية واضحة من الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، عن تعامله مع التحديات في منطقة الشرق الأوسط وسبل مكافحة الإرهاب، معرباً عن تفاؤله بعلاقات أقوى مع الإدارة الأمريكية الجديدة.

وقال شكري في مقابلة مع قناة “بي بي إس نيوز”، الأمريكية خلال زيارته لواشنطن، إن الرئيس الأمريكي المنتخب حديثاً دونالد ترامب، لديه رؤية واضحة حول التحديات التي تواجه منطقة الشرق الأوسط، وإن هناك تقارباً كبيراً في الرؤية بين البلدين بشأن كيفية القضاء على الإرهاب واستعادة الاستقرار الإقليمي.

وحول توقع شكري التعاون في مكافحة الإرهاب، أو جعل ذلك أولوية على حساب قضايا أخرى، مثل مسألة حقوق الإنسان في مصر، قال وزير الخارجية: “هذه ليست القضية التي تهمنا، أعتقد أن القضية التي تهمنا هي بالتأكيد استعادة الاستقرار، لكن قضايا حقوق الإنسان هي جزء لا يتجزأ من سياسات الإصلاح لدينا”.

وفيما يخص الوضع في سوريا وتصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي أخيراً بدعم الجيش السوري، قال شكري إن تصريحات الرئيس المصري عن دعم الجيوش الوطنية لم تتحدث عن سوريا فقط، وإنما على ضرورة تعزيز الجيش الوطني للدول من أجل مكافحة الإرهاب بدلاً من الاعتماد على أي شكل من أشكال التدخل الأجنبي.

وأضاف شكري: “نحن نؤمن بأن الحل السياسي يجب أن يكون في الطريق ويشمل جميع الفصائل السياسية في سوريا ولذلك، لم يكن هناك التزام تجاه أي كيان سياسي محدد في سوريا”.

وعن نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، قال شكري إن مصر عارضت هذه الخطوة وتعارض أي تحرك في هذا الاتجاه بما يخالف القانون الدولي والشرعية الدولية.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!