السعودية تتبرأ من الخاشقجي


نقلت وكالة الأنباء السعودية، الجمعة 18 نوفمبر/تشرين الثاني، عن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية قوله إن الكاتب السعودي جمال الخاشجقي “لا يمثل الدولة”.

وأكد المصدر أن الخاشقجي “لا يمثل الدولة بأي صفة، وما يعبر عنه من آراء تعد شخصية ولا تمثل مواقف حكومة المملكة العربية السعودية بأي شكل من الأشكال”.

يأتي إعلان الخارجية السعودية بعد حديث لخاشقجي، خلال ندوة في معهد واشنطن عن “قلق سعودي من فوز الرئيس الأمريكي الجديد ترامب وسياسته المتوقعة في الشرق الأوسط”.

يختصر البعض المشهد الامريكي المعقد والغير مسبوق بعد انتخاب بجملة ساذجة وتنم عن فهم سطحي بسيط ” انه جمهوري والجمهوريين أصدقائنا ” !

وقال خاشقجي: “إن ترامب جاهر بعداوته لإيران، لكنه يقف أيضا في صف (الرئيس السوري) بشار الأسد، مما يعزز في النهاية هيمنة إيران على المنطقة. وبالتالي، فإن السعودية محقة في قلقها إزاء تسلم ترامب سدّة الرئاسة”.

وأضاف خاشقجي أن التوقع بأن تكون مواقف ترامب الرئيس مختلفة إلى حد كبير عن مواقف ترامب المرشح هي مجرد آمال زائفة في أحسن الأحوال. على السعودية أن تستعد لبعض المفاجآت التي قد تبرز على الأرجح على شكل خطابات سلبية تصدرها إدارة ترامب”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!