رئيس “فيفا” يأسف لغياب أحد منتخبي المغرب وكوت ديفوار عن المونديال


أعرب السويسري جياني انفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، عن أسفة لعدم مشاركة أحد منتخبي المغرب وكوت ديفوار في مونديال 2015، الذي تستضيفه روسيا، لوقوع المنتخبين في مجموعة واحدة ضمن التصفيات الأفريقية المؤهلة للمونديال.

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها إثر حضوره مباراة المغرب مع كوت ديفوار، أمس السبت، التي أُقيمت في مدينة مراكش، وسط المغرب، بالجولة الثانية من المجموعة الثالثة للتصفيات الإفريقية المؤهلة إلى المونديال، والتي انتهت بالتعادل السلبي.

وفي تصريح لصحيفة “المنتخب” المغربية، قال انفانتينو: “أُعرب عن أسفي الشديد لكون أحد هذين المنتخبين الكبيرين لن يكون بإمكانه المشاركة في نهائيات المونديال على اعتبار أن هناك متأهلا واحدا” عن المجموعة الثالثة.

وحول إمكانية تنظيم المغرب لكأس العالم، أوضح رئيس “الفيفا”، أن العمل القاعدي الجيد الذي يقوم به الاتحاد المغربي لكرة القدم، وتوفر البنيات التحتية من ملاعب رياضية، وبنيات طرقية، ومطارات، والوحدات الفندقية في مستوى عال، ترفع من إمكانيات المغرب في تنظيم تظاهرات عالمية كبيرة، وأن مسألة التناوب بين القارات في التنظيم تزيد من حظوظه.

وبعد انتهاء مباريات الجولة الثانية للمجموعة الثالثة، يتصدر المنتخب الإيفواري ترتيب المجموعة برصيد 4 نقاط، يليه المغرب برصيد نقطتين متساويا في نفس الرصيد من النقاط وعدد الأهداف مع الغابون، بينما يتذيل المنتخب المالي ترتيب المجموعة بنقطة واحدة.

ووفقا لنظام التصفيات، فإنه يتأهل إلى المونديال أصحاب المراكز الأولى في المجموعات الخمس.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!