كوريا الشمالية يمكن أن تطلق صاروخا باليستيا تزامنا مع الانتخابات الرئاسية الاميركية


ذكر مصدر عسكري في سول، أنه من المحتمل أن تطلق كوريا الشمالية صاروخا باليستيا عابرا للقارات تزامنا مع توجه المواطنين الأمريكيين للادلاء بأصواتهم لانتخاب رئيسهم الجديد.
وقال المصدر إن الجيش يراقب التطورات في كوريا الشمالية ويراقب عن كثب تحركات صواريخ “موسودان” التي يتم إطلاقها من منصات إطلاق متحركة.
ويذكر أن الانتخابات الرئاسية الأمريكية ستجرى يوم الثلاثاء ضمن سباق متقارب بين المرشحين الديمقراطي والجمهوري وفقا لاستطلاعات عدة.
ويشار إلى أن صاروخ “موسودان” أو صاروخ “BM-35” قادر على إصابة أهداف في جزيرة “غوام” الأمريكية في المحيط الهادئ، حيث توجد عدد من الاسلحة الاستراتيجية التي يمكن أن تسند القوات الكورية الجنوبية والامريكية في حال وقوع اشتباك في شبه الجزيرة الكورية.
وقال مسؤول عسكري كوري جنوبي آخر إن “التكهنات باطلاق صاروخي في المستقبل القريب تأتي ضمن آراء خبراء في الشأن الكوري الشمالي تقول ان بيونغ يانغ قد ترسل رسالة قوية للرئيس الأمريكي المقبل”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!