مقتل 20 شخصا في هجوم مسلح على الحدود السودانية التشادية


قتل 20 شخصا على الأقل وأصيب عشرات آخرون، الثلاثاء 1 نوفمبر/تشرين الثاني، بمنطقة “مارا” شرق جبل مون 60 كلم شمالي مدينة الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور السودانية على الحدود مع تشاد.

ونقل موقع “سودان تربيون” الأربعاء 2 نوفمبر/تشرين الثاني عن شاهد عيان من المنطقة أن مسلحين هاجموا رعاة من الرحل في منطقة “مارا” وقتلوا منهم 14 شخصاً، بينما قتل 4 من المسلحين، وأن والي غرب دارفور حضر تشييع قتلى الرحل في مقابر “أم القرى” شرقي الجنينة.

وذكر المصدر أن وزير الاعلام بولاية غرب دارفور مصطفى جار النبي أكد صحة الحادثة، موضحا “قبل يومين حصلت حادثة قتل لأحد الرعاة، وجد مقتولاً بجبل مون التابع لمحلية كلبس، وبعدها خرج ذوو القتيل في منطقة فزع، وتتبعوا أثر القاتل الذي كان يقود دراجة نارية”، مضيفا “وقعت مناوشات بين أهالي الفزع وقاطني تلك المناطق التي مر بها القاتل وحصلت توترات بالمنطقة واقتتال راح ضحيته العشرات”.

وقال الوزير المحلي إن لجنة أمن ولاية غرب دارفور عقدت اجتماعا الثلاثاء وحركت القوات المشتركة السودانية التشادية والقوات الأمنية السودانية الأخرى إلى مناطق الأحداث لحل المشكلة.

 

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!