العثور على 14 جثة أعدمهم “داعش” قبل انسحابه من قرى بالموصل


اتهم مصدر عشائري، اليوم الأربعاء، تنظيم “داعش” الإرهابي بإعدام 14 شخصاً قبل انسحابه من قرى جنوب الموصل (شمالي البلاد).

وقال الشيخ محمد مرعيد قائد حشد شهداء القيارة (ضمن الحشد العشائري) للأناضول، إنه “تم العثور على جثث 8 أشخاص بينهم ضابط سابق في الجيش برتبة عميد أعدمهم تنظيم داعش بإطلاق نار قبل انسحابه من قرية الحود”.

وأضاف مرعيد الذي سيتولى إدارة قرية الحود ضمن ناحية القيارة 60 جنوب الموصل بعد تحريرها، أن “التنظيم أعدم أيضًا اليوم 6 أشخاص من العوائل المختطفة، جميعهم من الرجال ألقيت جثثهم على طريق (القيارة – حمام العليل) جنوب الموصل”.

وأوضح، أن “مصير 200 عائلة من سكان القرية لازال مجهولًا بعد أن قام التنظيم باقتيادهم لاستخدامهم كدروع بشرية خلال عملية الانسحاب، خشية استهدافه من قبل طيران التحالف الدولي”.

ويواصل طيران التحالف توجيه ضرباته الجوية الدقيقة لمواقع تنظيم داعش وأهدافه الاستراتيجية من أجل تدمير قدراته القتالية لتسهيل مهمة اقتحام الموصل من قبل القوات البرية العراقية بمختلف تشكيلاتها.

وانطلقت، فجر الإثنين الماضي معركة استعادة الموصل من “داعش”، بمشاركة 45 ألفاً من القوات التابعة لحكومة بغداد، سواء من الجيش، أو الشرطة، أو قوات الحشد الشعبي (غالبيتها من الشيعة)، أو قوات حرس نينوى (سنية) إلى جانب قوات البيشمركة، ودعم التحالف الدولي.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!