إصابة العشرات من شرطة نورث كارولاينا في احتجاجات


تصاعد التوتر في مدينة تشارلوت بولاية نورث كارولاينا الأمريكية  ما أدى إلى إصابة العشرات من رجال الشرطة على خلفية مقتل رجل أسود برصاص الشرطة.

وتجمع عدة مئات من الأشخاص قرب موقع الحادث للاحتجاج على مقتل كيث لامونت سكوت وألقى بعضهم زجاجات المياه  وهم يواجهون شرطة مكافحة الشغب.

وبحسب الشرطة، فإن أفرادها كانوا في المجمع السكني يبحثون عن مشتبه به حينما رأوا الشاب سكوت(43عاما) ينزل من سيارته وهو يحمل سلاحا ناريا، “الشرطي برينتلي فينسون أطلق النار من سلاحه فأصاب سكوت الذي شكل تهديدا خطيرا وشيكا على حياة رجال الشرطة”.

وأوضحت الإدارة أن الشرطي فينسون الذي التحق بالعمل في شرطة تشارلوت في يوليو/تموز 2014 أسود البشرة، وعقب الحادث منحته الإدارة إجازة إدارية مدفوعة الأجر.

ولم تفصح الشرطة عما إذا كان سكوت هو المشتبه به الذي كانت تبحث عنه في المجمع السكني، في حين أشار تلفزيون “دبليو.اس.أو.سيط إلى أن الضحية ليس المشتبه به.

وشكك المحتجون وأسرة سكوت في أنه كان مسلحا، وقال بعض أفراد أسرته للصحفيين إن سكوت كان يحمل كتابا وينتظر ابنه لتوصيله للمدرسة.

 

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!