آلاف الصدريين يحتشدون في بغداد مطالبين بإصلاحات


تجمع الآلاف من أنصار الزعيم الديني مقتدى الصدر الجمعة 16 سبتمبر/أيلول في العاصمة العراقية بغداد للدعوة مجددا إلى تنفيذ إصلاحات تضع حدا للفساد في البلاد.

وتجد الطبقة السياسية العراقية التي ينخرها الفساد والمحسوبية، صعوبات في تأمين خدمات عامة جيدة للسكان، وهي متهمة بالرغبة في الإبقاء على النظام القائم على توزيع المناصب وفق حصص سياسية وطائفية.

ويشكل النضال ضد هذا النظام محور التظاهرات الأسبوعية التي ينظمها أنصار التيار منذ بداية العام، وشهدت المظاهرات توقفا مؤخرا قبل استئنافها الجمعة.

وكانت أجواء التجمع احتفالية في بغداد، ولوح بعض المحتجين بأعلام وآخرون يرقصون على أنغام تدعو إلى التغيير في ميدان التحرير وسط العاصمة بغداد، وجرت التظاهرة في هدوء وسط انتشار أمني للشرطة وأنصار الصدر.

يذكر أن التظاهرات بدأت في صيف 2015 حيث نزل آلاف العراقيين إلى الشارع للمطالبة بإنهاء الفساد وتحسين الخدمات العامة، ووعد رئيس الحكومة حيدر العبادي بإصلاحات ما أدى إلى تراجع وتيرة التظاهرات، لكن حركة الاحتجاج استؤنفت مجددا مع بداية 2016 بدعوة من مقتدى الصدر.

وتمكن متظاهرون مرتين من اقتحام المنطقة الخضراء الشديدة التحصين في بغداد، والتي تضم أهم مؤسسات البلد.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!