بي بي سي: الحكومة تلزم الهيئة بكشف أسماء عاملين تفوق مرتباتهم 150 ألف جنيه استرليني


ستكون بي بي سي ملزمة، وفق خطة حكومية، بالكشف عن أسماء الموظفين والمذيعين، الذين تفوق مرتباتهم 150 ألف جنيه استرليني سنويا.

ويدرج البند المتعلق بالكشف عن المرتبات الكبيرة في الميثاق الملكي الجديد، الذي يحدد مهام بي بي سي، وكيفية إدارتها، وأساليب المحاسبة والرقابة فيها.

وتكشف بي بي سي حاليا عن أسماء مسؤوليها الذين يتلقون رواتب سنوية تفوق 150 ألف جنيه استرليني، ولكن الحكومة تريدها أن توسع القائمة لتشمل المذيعين والنجوم.

وتقول بي بي سي إن الكشف عن تفاصيل مرتبات النجوم سيقلل من قدرتها على جذب الكفاءات والاحتفاظ بها.

وتضيف أنها قلصت إجمالي مرتبات المذيعين النجوم بنحو 8 ملايين جنيه استرليني.

“الخدمة العامة”وتريد الحكومة من بي بي سي أن تنشر تفاصيل مرتبات جميع موظفيها، بمن فيهم المذيعين، الذين يتلقون رواتب تفوق 150 ألف جنيه استرليني، وتحديد الفئة التي يصنفون فيها، في تقرير العام المقبل.

وكانت خطة الحكومة الأصلية تقتضي الكشف عن المرتبات من فئة 450 ألف جنيه استرليني، التي تشمل مذيعين مثل غاري لينيكر وكريس إيفانس وغراهام نورتن، ولكن بعد شهور من المفاوضات، تقرر تخفيض الحد إلى 150 ألف جنيه استرليني.

وسيؤدي هذا التخفيض إلى الكشف عن مرتبات عدد أكبر من النجوم ليصل 109 بعدما كان عدد المعنيين 7 أشخاص.

وقالت كلوديا وينكلمان، إحدى النجوم الذين تشملهم خطة الحكومة، إنها تدعم فكرة الكشف عن مرتبات النجوم، لأنهم “موظفون في خدمة عامة”.

وسيدلي وزراء بآرائهم في مجلس العموم بشأن الميثاق الملكي، الذي يعد اتفاقا مع الحكومة حول ما تعتزم بي بي سي القيام به في 11 عاما المقبلة.

وتشرح وثيقة الميثاق الملكي كيفية تمويل بي بي سي، وكيف تتم إدارتها، ومن يحاسبها وما هي أهدافها العامة.

وتضمن الكتاب الأبيض الذي نشرته الحكومة في مايو/ آيار إصلاح إدارة بي بي سي، بما فيها إلغاء مجلس أمناء الهيئة، وإنشاء مجلس إدارة يعنى بشؤون الهيئة اليومية، ويخضع لهية الرقابة على الاتصالات أوفكوم.

وتنتهي صلاحية الميثاق الملكي الحالي بنهاية 2016.

وخسرت بي بي سي هذا الأسبوع حقوق بث برنامج بيك أوف، وهو مسابقة شهيرة لإعداد أفضل كعكة في بريطانيا.

وحصلت القناة التلفزيونية الرابعة على حقوق البث لمدة ثلاثة أعوام، بعدما دفعت 25 مليون جنيه استرليني، بأكثر من 10 ملايين جنيه استرليني عن عرض بي بي سي.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!